موسوعة أمراض الأطفال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

موسوعة أمراض الأطفال

مُساهمة من طرف husin allito في الإثنين يناير 31, 2011 4:19 pm

]size=24]
موسوعة أمراض الأطفال


( من أجل بسمة طفل بريئه )


البدايه



1.يرقان الطفل حديث الولادة
2.الربو عند الأطفال
3.الرشح العادي
4.التهاب الأذن الوسطى عند الأطفال Acute Otitis Media
5.التهاب البلعوم و التهاب اللوزات
6.التهاب الجيوب
7.التهاب الحنجرة Croup
8.التهاب القصيبات الشعرية Bronchiolitis
9.ذات الرئة Pneumonia
10.Meningitis التهاب االسحايا
11.جدري الماء أو الحماق
12.الطفل المنغولي أو متلازمة داون
13.السعال الديكي أو الشاهوق
14.الحمى القرمزية
15.الجرب
16.الحصبة الألمانية
17.الحصبة
18.النكاف أو أبو كعب
19.الخرع أو الكساح أو نقص الفيتامين د
20.فرفرية هينوخ شونلاين









(1 )



يرقان الطفل حديث الولادة




قبل كل شئ لايفيد إعطاء الطفل الماء والسكر أو السيروم
السكري أو وضع الطفل تحت ضوء لمبة النيون في إزالة اللون
الأصفر من الطفل وهذه ممارسة خاطئة وخطيرة لأنها تعطي
الأهل الشعور بأمان كاذب وأنهم يعالجون الطفل بينما تكون
قيم البيليروبين آخذة رالإرتفاع و قد تؤذي الطفل


تصاب نسبة كبيرة من الأطفال حديثي الولادة بإصفرار في
لون الجلد والعينين و هو ما يسمى باليرقان أوأبو صفار أو
تسميات أخرى حسب البلدان


يظهر اليرقان عادة في اليوم الثاني أو الثالث بعد
الولادة أما اليرقان الذي يلاحظ من اللحظة الأولى لولادة
الطفل فهو حالة مرضية خاصة ولا ينطبق عليها كل ما سيرد
في هذه الصفحة و كل يرقان يلاحظ منذ اللحظة الأولى
للولادة يستدعي استشارة طبيب الأطفال مباشرة دون أي
تأخير لأنه قد يخفي خلفه أمراض هامة


أكثر حالات اليرقان عند الطفل حديث الولادة تسمى
باليرقان الفيزيولوجي و كلمة فيزيولوجي تعني انه يرقان
طبيعي وسيزول من تلقاء نفسه


ما هو اليرقان :


اليرقان هو ارتفاع في قيمة مادة في دم الطفل تسمى
البيليروبين و البيليروبين ينتجه جسم الإنسان بشكل طبيعي
من تحطم الكريات الحمراء ثم يقوم الكبد بإلتقاط هذه
المادة وطرحها عن طريق البراز و خلال هذه العملية
الطبيعية تكون قيم بيليروبين الدم عند الطفل ضمن الحدود
الطبيعية ولا يظهر اللون الأصفر على الطفل


لماذا يحدث اليرقان :


يحدث اليرقان عند بعض الأطفال حديثي الولادة نتيجة لعدة
أسباب وأهمها هو عدم نضج الكبد عند الطفل بحيث أن الكبد
لا يستطيع التخلص من كمية البيليروبين الزائد في الدم
كذلك زيادة انتاج البيليروبين في هذه الفترة من حياة
الطفل و زيادة إمتصاص البيليروبين من أمعاء الطفل و يؤدي
ارتفاع قيم البيليروبين الى ظهور اللون الأصفر في الجلد
و العينين و أول ما يظهر اللون الأصفر على وجه الطفل ثم
يتجه ظهور اللون نحو الاسفل نحو الصدر ثم البطن وأخيرا
القدمين


ما هي خطورة اليرقان على الطفل حديث الولادة :


أكثر حالات اليرقان عند الأطفال حديثي الولادة هي حالات
سليمة و تزول لوحدها و لكن أحيانا إذا حدث إرتفاع شديد
في قيم البيليروبين يمكن أن يكون اليرقان خطيرا جدا و
يؤدي الى تراكم هذه المادة في دماغ الطفل وتأذي الدماغ و
إصابة الطفل بحالة خطيرة تسمى اليرقان النووي و قد يصاب
نتيجة لذلك بالتخلف العقلي والشلل الحركي


متى يصبح اليرقان خطرا :


تختلف قيم البيليربين التي يصبح عندها اليرقان خطرا على
الطفل و ذلك حسب وزن و عمر الطفل و وجود حالة مرضية
معينة لديه و يتم تحديد قيم البيليروبين من خلال معايرة
هذه المادة بأخذ عينة من دم الطفل وأفضل طريقة يلجأ
اليها الاهل هي زيارة الطبيب وهو الذي يقرر حاجة الطفل
لأي إجراء مثل هذا


كيف تعرف فيما إذا كان طفلك مصاب باليرقان :


يكون لون الطفل حديث الولادة أحمر داكن عادة ومن الصعب
على الأهل غالبا معرفة وجود لون أصفر في جلد الطفل إلا
إذا هذا اللون شديدا ومن الأمور التي تسهل اكتشاف وجود
اليرقان هو ضغط جلد الطفل بشكل بسيط و ملاحظة تغير لون
جلد الطفل نحو الاصفر و أفضل مكان لذلك هو جبهة او أنف
الطفل و يجب ملاحظة لون الطفل تحت ضوء الشمس العادي أو
ضوء النيون لان هناك أمور بسيطة تعطي انطباعا كاذبا بأن
لون الطفل أصفر بكثير مما هو في الواقع لذلك يجب عدم
ملاحظة لون جلد الطفل تحت لون لمبة حمراء و يجب عدم
إلباس الطفل ثيابا صفراء خلال فترة اليرقان لأن ذلك يوحي
بأن لون الطفل زائد الإصفرار و كل ذلك طبعا لا يغني عن
أخذ رأي الطبيب


معالجة اليرقان عند حديث الولادة :


الحالات الخفيفة والمتوسطة من اليرقان تزول لوحدها دون
علاج أما حالات اليرقان الشديد فتحتاج للعلاج في المشفى
بواسطة لمبات نيون خاصة أو بتبديل دم الطفل و يجب
التأكيد هنا أن ضوء النيون العادي في المنزل لا يفيد في
العلاج و كذلك اعطاء الماء و السكر للطفل أو السيروم
السكري و من الأمور التي تساعد على سرعة زوال اليرقان هو
التأكيد على الإكثار من الإرضاع الوالدي


حالة خاصة :


حالات قليلة جدا من يرقان حديث الولادة تحتاج لإيقاف
الإرضاع الولادي لعدة أيام وهذا يقرره طبيب الأطفال فقط
[/size]
يتبع

husin allito

عدد الرسائل : 2
تاريخ التسجيل : 30/01/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موسوعة أمراض الأطفال

مُساهمة من طرف husin allito في الإثنين يناير 31, 2011 4:24 pm

(2)



الربو عند الأطفال


يصاب طفل واحد من كل عشرة أطفال بالربو خلال الطفولة و
هنالك ازدياد في حالات الربو في جميع انحاء العالم و لكن
معظم حالات الربو عند الأطفال تشفى مع تقدم الطفل بالعمر


ماهو الربو أو تحسس القصبات Asthma :

معظم حالات ربو الاطفال تشاهد في السنوات الأولى من
العمر وتسمى أحيانا نوب الوزيز المتكرر وهي التسمية
الأدق للحالة و نادرا ما يستمر الربو مع الطفل عندما
يكبر و ما يحدث في الربو هو نوب من التضيق والتهيج في
القصبات مترافقة مع حدثية التهابية مناعية مما يؤدي الى
شعور الطفل بضيق النفس والسعال وزيادة المفرزات القصبية


لماذا يحدث الربو ؟

يحدث الربو نتيجة لوجود استعداد شخصي للتحسس في القصبات
بآلية مناعية معقدة تؤدي لحدوث التهاب وتضيق وزيادة في
المفرزات القصبية وقد يكون هذا الإستعداد وراثيا



العوامل المحرضة لنوبة الربو عند الاطفال :

أهم هذه العوامل هو الرشح العادي الذي يصيب الطفل فيلاحظ
الأهل عادة أن الطفل يصاب بنوب من السعال والنهجة
الصدرية على أثر كل حالة رشح يمر بها و قد يصل عدد مرات
الرشح العادي في فصل الشتاء لوحده الى خمس مرات أحيانا
وهذا أمر طبيعي و من العوامل الأخرى أيضا دخان السجائر و
الدخان ون أنواع أخرى والهواء البارد والهواء الملوث
وغبار المنزل والحيوانات المنزلية مثل القطط والكلاب
والطيور وكذلك من العوامل المحرضة لنوب الربو غبار الطلع
والعفن والفطور التي تشاهد على الأخشاب القديمة


كيف يتظاهر الربو :

يؤدي تضيق القصبات وتهيجها الى شعور الطفل بضيق نفس
والسعال وأحيانا تسرع التنفس واللهاث و تختلف شدة المرض
من طفل لآخر و بالتالي بعض الأطفال المصابين بالربو
الخفيف يصابون بنوب متباعدة والبعض يصاب بنوب موسمية و
البعض يصاب بنوب متقاربة وشديدة و يمكن للأهل تقدير شدة
نوبة الربو عند الطفل الكبير المتعاون باستخدام جهاز
يسمى جهاز التدفق الأقصى في المنزل


علامات نوبة الربو الخفيفية :

صعوبة خفيفة في التنفس

تسرع خفيف في التنفس

يستطيع الطفل التكلم بشكل طبيعي

سعال بسيط وع ضيق نفس بسيط

يبقى لون جلد الطفل طبيعيا

يبقى الطفل واعيا ويقوم بنشاطه بشكل طبيعي

يمكن هنا مراقبة الطفل وإعطائه دواء موسع للقصبات



علامات نوبة الربو المتوسطة :

صعوبة متوسطة في التنفس

تسرع واضح في التنفس

يجد الطفل صعوبة في التكلم فيتكلم جملا قصيرة فقط

سعال وضيق نفس متوسط

قد يصبح لون الطفل شاحبا

يبقى الطفل واعيا وقادرا عليى القيام بنشاطه الطبيعي الى
حد ما

يجب هنا البدء بإعطاء الطفل أدويته الموسعة للقصبات
والإتصال بالطبيب


علامات نوبة الربو الشديدة :

صعوبة شديدة في التنفس

ضيق نفس وسعال وتسرع تنفس لدرجة شديدة

صعوبة واضحة في الكلام فينطق الطفل كلمات مفردة فقط

يصبح لون جلد الطفل شاحبا أو مزرقا

يصبح الطفل غير واعيا ويبدو عليه الإنهاك و يميل للنوم

يجب هنا الإتصال بالطبيب فورا أو مراجعة أقرب قسم إسعاف



العلامات التي تدل على أن حالة الطفل تتجه نحو الأسوء :

ازدياد السعال واللهاث

عدم تحسن حالة الطفل رغم إعطائه أدويته المعتادة

علامات عدم السيطرة على المرض عند الطفل :

زيارة الطبيب بفواصل قريبة

قبول الطفل بالمشفى أو العناية المشددة

استمرار أعراض المرض رغم إعطاء العلاج و خاصة ليلا



معالجة الربو :

يختلف العلاج حسب شدة المرض وتكرار النوب وحجر الأساس في
العلاج هو العلاج الوقائي فعلى الأهل تجنب العوامل
المحرضة لنوب الربو فيمكن تجنب الرشح بإبعاد الطفل عن
الأشخاص المصابين بالرشح وعدم تفبيل الطفل كثيرا كذلك
يجب عدم التدخين في المنزل أو تدخين النرجيلة حتى عند
غياب الطفل عن المنزل

و يعتبر تجنب غبار المنزل من أصعب المشاكل بسبب وجوده في
كل مكان و سبب التحسس لغبار المنزل هو وجود العث في هذا
الغبار و يكثر العث حيث الرطوبة والالدفء و يتواجد العث
بأعداد كبيرة في الفراش لذلك يزداد السعال عند مرضى
الربو ليلا كذلك يتواجد العث في البطانيات والمخدات و
الموكيت و الكنبايات و داخل الخزائن وللتخلص من عث غبار
المنزل يجب غسل الفرشات والبطانيات بالماء الساخن مرة كل
شهر وإذا كانت لا تغسل يمكن تغطيتها بغطاء بلاستيكي خاص
و يجب غسل المخدات مرة كل أسبوع و تغطية هذه المخدات
بغطاء بلاستيكي عند النوم عليها و يجب غسل ألعاب الطفل
ذلا الأوبار مرة كل خمسة عشر يوما ويفيد تجنب الرطوبة في
التخفيف من العث و هناك أجهزة مزيلة للرطوبة خاصة لهذه
الغاية ويجب غسل السجاد و الموكيت بمادة اسمها بنزوات
البنزيل حيث تضاف هذه المادة لماء الغسل وهذه المادة
تقتل العث ويجب عدم ترك الكتب والمجلات لفترة طويلة في
غرفة الطفل لأنها مكان مناسب لتكاثر العث كذلك يجب إبعاد
الطفل عن الروائح المخرشة مثل رائحة الدهان و الكولونيا
و يجب إبعاد الطفل عن الحيوانات المنزلية والأفضل عدم
وجودها في المنزل

بعض الأطفال يصابون بنوب الربو عند الركض و يجب ترك
هؤلاء الاطفال ليلعبوا بحرية ويفيد إعطاؤهم دواء موسع
للقصبات قبل ممارسة الرياضة

عدد قليل من الأطفال يتظاهر ليهم الربو كتحسس للأغذية
وأشهرها حليب البقر و المكسرات مثل الفستق

يجب عدم إعطاء الطفل المصاب بالربو الأدوية التالية
الأسبيرين و التاميرين و كذلك أكثر أدوية المفاصل
وحاصرات بيتا



العلاج الدوائي للربو : أهم دواء في علاج الربو هو موسعات القصبات و تعطى على
شكل شراب و الأفضل أن تعطى على شكل بخاخ أو بجهاز
الأرذاذ و يسمى نيبيولايزر

يفيد الكورتيزون كثيرا في علاج الربو ولكن يجب أن يعطى
بحكمة وتحت إشراف الطبيب حصرا ويمكن أن يعطى على شكل
بخاخ أيضا وهو المفضل

هنال بعض الأدوية الوقائية والتي يجب ان تؤخذ لفترة
طويلة




يتبع

husin allito

عدد الرسائل : 2
تاريخ التسجيل : 30/01/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى