قصيدة (محمد رسول الله) عليه الصلاة والسلام‎

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصيدة (محمد رسول الله) عليه الصلاة والسلام‎

مُساهمة من طرف المهاجر في الأحد أغسطس 09, 2009 10:54 am

قصيدة ( محمّد رسول الله ) جديد الشيخ عائض القرني















محمد، عبدالله، عبدالمطلب

أعظم رجل، أكرم بشر، أشرف نسب

في كل خيرٍ وصلنا كان السبب

جعل الوسيلة منزله يدعى لها

***

عنوان بيته مكه أو أم القرى

في سكة القبله وفي شارع حرا

على يمينك لو قصدته من كرى

أرضه تهامه شبّ بين أجيالها

***

الاسم أحمد والشهير محمد

يا طيب منزاله وطيب المولد

الهادي الداعي النبي المهتدي

هو صفوة العالم ورمز أجيالها

***

ثم الرضاعه في بني سعد الكرام

حليمة المرضع إلى قبل الفطام

شافت بروق المجد في وجه الغلام

مثل البشر لا شاف عيد اهلالها

***

حتى الحجر حيّاه وانشق القمر

وكفه بعذب الماي كالنهر انهمر

والجذع حن لصحبته حتى انفجر

وعناق جابر مطعمه من جالها

***

لما بعث هز المداين والقرى

كن الخبر برقٍ من المشرق سرى

والا كما رعد يزمجر في الذرى

عم البلاد اسهولها واجبالها

***

بشّر به الرحمن في كل الكتب

هو قصة التاريخ في عجم وعرب

أجل من يمشي واكرم من ركب

ما ضل صاحبكم وربي قالها

***

أخبر به التوراة وانجيل وازبور

وانجيل يوحنا وتاريخ الدهور

كل الرسل قد بشرت به في العصور

والأرض تشهد حلها واحلالها

***

في ساعة المولد خبت نار المجوس

وايوان كسرى انهد واصبح في نكوس

وبحر ساوه صار بعده في يبوس

والجاهليه زلزلت زلزالها

***

عشش على غاره حمام وعنكبوت

والجن لما قام يتهجد سكوت

ذكره عمر كل المنازل والبيوت

والجن تُرمى بالشهب تغتالها

***

من نفثته يشفى علي من الرمد

ومن دعوته في القحط جا وبل وبرد

وعين الصحابي في أحد بالكفّ ردّ

أحسن من الأخرى وزاد جمالها

***

واقبل سراقه يوم هاجر في الطلب

في سرعة البارق وسيفه في لهب

دعا عليه وغاص خيله للركب

واسلم سراقه والمكارم نالها

***

وعمير جا في الليل بالسيف الحدب

يغتال خير الناس مرفوع النسب

قال اعترف ترى الأدله في الكتب

قال اشهد انك مرسل بأفضالها

***

دعا على كسري فمزق بالسيوف

ورمى وجوه الكفر فانهدت صفوف

ونجا بفضل الله من كل الحتوف

حتى يبلغ دعوته لاجيالها

***

أجمل من الشمس المنيرة والقمر

وأزكى من الورد المعطر والزهر

واسخى على الورّاد من وبل المطر

لا جا على أرض مجدبه واصغى لها

***

ارحم من الأم الحنونه بالولد

والطف من الماي الزلال على الكبد

أثنى عليه الله بالنهج الأسد

رتبة شرف غير النبي ما نالها

***

جبريل روح القدس جاله بالسور

وقاتل معه بالسيف الأملح في بدر

وفي الغار قال إقر كتابك للبشر

في ليلة مبدا السعد من فالها

***

سبحان من سوَّاه في خَلْق وخُلُقْ

أكرم عباده من سبق واللا لحق

وانطقه بالحكمة وفي نطقه صدق

الناس بأقواله تجيد أمثالها

***

زاروه حتى الجن في وادي نَخَل

وتلا عليهم قوله عَزّ وجل

قالوا مِثِلْ هذا على موسى نزل

ونفوسهم طابت بزين أعمالها

***

سبحان من أسرى بعبده في الظلام

شق الفضا بالليل والعالم نيام

والانبيا لأجله من الفرحة قيام

مثل الشهب حول القمر يزهي لها

***

نزل عليه الوحي والله شّرفه

ونوّه بذكره في الكتاب وعرّفه

ومنه استفدنا كلّ علم ومعرفه

كل المعارف دِقّها وجلالها

***

هو الشفيع إذا دهى الكرب النفوس

وهو الخطيب إذا تَطامنت الرؤوس

وهو المباشر فوق حوضه بالكؤوس

يسقي عباد الله ويشرح بالها

***

أنا أشهد أنه خير من طاف وسعى

وانا أشهد أنه خير من قام ودعا

الله في الفردوس يحشرنا معا

ندخل معه في جنة تُقنالها

***

يا حظّ من فادى بنفسه في رضاك

ويا حظ من هاجر بدينه ثم جاك

حنا جنودك جعلنا دايم فداك

أرواحنا تفداك وانت أولى لها

***

على جماجمنا تشيّد دولتك

ومن دمانا اليوم نكتب سيرتك

وحنا وقود الحرب ننصر دعوتك

ورايتك نقتل تحت زرفالها

***

يا جعلنا نحشر معك تحت اللوا

يا سعد من يشرب بحوضك وارتوى

حنا نوينا الله يقبل من نوى

في جنة يا ما حلا منزالها

***

والله ما مثله بذي الدنيا أحد

والله ما نهوى سوى شرعه أبد

من يتبع المعصوم يبشر بالسعد

مال القلوب اتعاف شرعه مالها

***

أنا أشهد أنه نون عيني والبصر

يفداه كل الناس من بدو وحضر

في خدمته حتى ربيعه أو مضر

هو رمز رحلتنا وهو خيّالها

***

سبحان من زيّن حلاه وجمّله

وتّمم له النهج العظيم وكمّله

إذا قصد مسعى نبيل تَمَّ له

أعطى البشر معنى الحياة ومالها

***

هو قيمة الإنسان والمجد المنيف

وهو ذروة التكريم والمعنى الشريف

أنا أشهد أنه في الكرم ماله وصيف

الروح تطرب لو بدا واومى لها

***

وش عندنا غيره نباهي به شعوب

حنا كتبنا اسمه على لوح القلوب

زكاه رب الناس من كل العيوب

أطهر من السحب الهني وازلالها

***

بع في هواه النفس في سوق الفدى

وجاوب بقلبك لو سمعت له الندا

هو رحمة الباري على طول المدى

بشرى لمن جا ملته يسعى لها

***

احرم بميقات المتاب مع الرسول

وانزل بواد الذكر وابشر بالقبول

والزم طريق المصطفى أبو البتول

والله ما تلقى مثل ما مدهالها

***

صلاة ربي عد ما ناح الحمام

واعداد ما صلى مصلي ثم صام

واعداد ما زار الملا البيت الحرام

على محمد حظ عبد قالها

***

وعلى الصحابة واهل بيته والسلف

الله يجعلنا لهم احسن خلف

على مسيرتهم مع السنه نقف

ما نبتدع كلا مثل جهّالها



-~----------~----~----~----~------~----~------~--~---
avatar
المهاجر

عدد الرسائل : 702
العمر : 39
تاريخ التسجيل : 02/04/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى