منتدى ارفاد
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

هل تشعر بضعف في أيمانك

اذهب الى الأسفل

هل تشعر بضعف في أيمانك Empty هل تشعر بضعف في أيمانك

مُساهمة من طرف luxury2002 في الخميس فبراير 26, 2009 10:14 pm


أسئلة أضعها بين يديك...

تشعر بضعف في إيمانك...؟؟

تنشط بين زملائك وأقرانك..؟؟

وإذا خلوت عدت إلى عصيانك ...؟؟

لا تجد لذة في العبادة كما كنت سابقاً..؟؟

تريد الحل ...لكل ما أشكل...؟؟....خذه إذاً...


أخي .......أختي....

لقد ضعف جانب مراقبة الله....فبعدنا عن الله...

إن حلاوة الإيمان ....تكون في مرتبة الإحسان :

أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك..

يا الله ...كم رددناها....بل كم أنشدناها...!!!

كم قلنا....وما عقلنا...؟؟
[ولو صمتنا وتأملنا.

....ووعينا وفهمنا...لكان لنا شأن آخر..



]إنك لن تعبد الله كأنك تراه تقدست ذاته...

حتى تعلم أسماءه وصفاته...

هو معك ينظر إليك ببصره ويسمعك بسمعه...

وهو مستو على عرشه....

واعلم :


]( اعلموا أن الله يعلم ما في أنفسكم فاحذروه )


تأمل معي أخي ..أختي في الله ...هذه الأسماء :

الرقيب.. الحفيظ .. السميع .. البصير.. العليم ..الخبير.. الشهيد


آآآه لو عقلناها...آآآه لو عشناها واستشعرناها..

إنه الله المطلع الى الضمائر والسرائر...

وهو على كل شئ شاهد وحاضر...


السر عنده مكشوف ...:

( وأسروا قولكم أو اجهروا به إنه عليم بذات الصدور )

( الله يعلم ما تحمل كل أنثى وما تغيض الأرحام وما تزداد

وكل شئ عنده بمقدار .

عالم الغيب والشهادة الكبير المتعال .

سواء منكم من أسر القول ومن جهر به

ومن هو مستخف بالليل وسارب بالنهار )

هيا ...راقبه بعين التعظيم والإجلال وانكسر من هيبته...

ولا تلتفت إلى أحد غيره...

هيا ردد :

وشغلت عن فهم الحديث سوى.....ماكــــــان عنك فإنه شغلي

وأديم نحو محدثي عقلي ليرى......أن قد عقلت وعندكم عقلي

أخي....أختي...

والله... ثم والله.... من راقب الله في خواطر قلبه ...

عصمه الله في حركات جوارحه...

وبقدر خلوص سرك وعلانيتك ...

يكون قدر مراقبتك لربك...

تذكر عندما تجلس بين يدي الناس

والناس يراقبون ظاهرك الذي حسنته وجملته لهم..

تذكر أن الله يراقب باطنك ...فكيف كان استعدادك لنظره لك ..؟؟

أخي ...أختي...

إن أفضل الطاعات مراقبة الله في الخلوات

( ورجل ذكر الله خاليا ففاضت عيناه ...)

لقد نال مبتغاه....... تحت ظل الله..

لا تنظر إلا إليه...ولا تعمل إلا له ولا تسمع إلا منه...

راقبه ...وتأمل إنعامه ...واخش سطوته...

أخي...أختي..

إن ضعف جانب التعظيم والإجلال ...في قلبك ..

فلتكن من أهل الحياء ...الذين يستحيون من نظر الله...
( فإن لم تكن تراه فإنه يراك )

لوقد دخل عليك طفل في خلوتك.... لحسنت جلستك....

لا تعظيما ولا إجلالا له ......بل حياء منه...!!! فكيف بالله..!!!

كم أسأت ...!! وكم قابلك بالإحسان إليك...والستر عليك..



سبحت الملائكة الليل والنهار لا يفترون....

وها هم يقولون : سبحانك ما عبدناك حق عبادتك...

حياء التقصير ....فأين حياء إساءتك...:
إذا ما قال لــــــــي ربي.....أما استحييت تعصيني..؟؟

وتخفي الذنب من خلقي.....وبالعصــــــيان تأتيني

فما قولي لـــــه لمــــــا.....يعاتبــــني ويقصيــــني
ها هو الحيي صلى الله عليه وسلم :
يربينا على التأدب مع الله والحياء منه في كشف العورة إذا كان أحدنا خاليا :

( الله أحق أن يستحيا منه من الناس )

أفلا تستحي أن يجدك حيث نهاك...ويفقدك حيث أمرك...؟؟

أخي ...أختي...
يامن اتعبك النظر الى المحرمات ...
راقبه واعلم انه ينظر إليك..
ويامن يمشي بقدميه الى الحرام ...
الله ينظر اليك في مسير الأقدام
ويامن يتكلم بالحرام الله يسمع منك :
( إذ يبيتون ما لا يرض من القول )

أخيراً أقول لك :
بقدر مراقبتك له.... يكون قربك منه....فاختر مكاناً لك...

اللهم اجعلنا ممن راقبك في الغيب والشهادة
واكتب لنا الجنة والزيادة برحمتك يا أرحم الراحمين
luxury2002
luxury2002

عدد الرسائل : 559
العمر : 41
الموقع : www.zzrz.com
تاريخ التسجيل : 27/11/2008

http://www.zzrz.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

هل تشعر بضعف في أيمانك Empty رد: هل تشعر بضعف في أيمانك

مُساهمة من طرف حسين في الجمعة فبراير 27, 2009 8:24 pm

شكرا على المساهمات الجميلة
حسين
حسين

عدد الرسائل : 140
العمر : 37
الموقع : حلب
تاريخ التسجيل : 04/03/2008

http://www.arfad.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

هل تشعر بضعف في أيمانك Empty رد: هل تشعر بضعف في أيمانك

مُساهمة من طرف luxury2002 في الجمعة فبراير 27, 2009 8:29 pm

بارك الله فيك
حسين
luxury2002
luxury2002

عدد الرسائل : 559
العمر : 41
الموقع : www.zzrz.com
تاريخ التسجيل : 27/11/2008

http://www.zzrz.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

هل تشعر بضعف في أيمانك Empty رد: هل تشعر بضعف في أيمانك

مُساهمة من طرف sadaldin في السبت مارس 07, 2009 12:47 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
ما أحوج الإنسان في زمن طغت فيه المادة , وتعلق الناس فيه بالأسباب إلا من رحم الله , إلى أن يجدد في نفسه قضية الثقة بالله , والاعتماد عليه في قضاء الحوائج , وتفريج الكروب , فقد يتعلق العبد بالأسباب , ويركن إليها , وينسى مسبب الأسباب الذي بيده مقاليد الأمور , وخزائن السماوات والأرض , ولذلك نجد أن الله عز وجل يبين في كثير من المواضع في كتابه هذه القضية , كما في قوله تعالى : {وكفى بالله شهيدا} (الفتح 2 , وقوله : {وكفى بالله وكيلا } (الأحزاب 3) , وقوله : { أليس الله بكاف عبده } (الزمر 36) , كل ذلك من أجل ترسيخ هذا المعنى في النفوس , وعدم نسيانه في زحمة الحياة , وفي السنة قص النبي صلى الله عليه وسلم قصة رجلين من الأمم السابقة , ضربا أروع الأمثلة لهذا المعنى .

والقصة رواها البخاري في صحيحه عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أنه ذكر رجلا من بني إسرائيل , سأل بعض بني إسرائيل أن يُسْلِفَه ألف دينار , فقال : ائتني بالشهداء أُشْهِدُهُم , فقال : كفى بالله شهيدا , قال : فأتني بالكفيل , قال : كفى بالله كفيلا , قال : صدقت , فدفعها إليه إلى أجل مسمى , فخرج في البحر , فقضى حاجته , ثم التمس مركبا يركبها يقْدَمُ عليه للأجل الذي أجله , فلم يجد مركبا , فأخذ خشبة فنقرها فأدخل فيها ألف دينار , وصحيفةً منه إلى صاحبه , ثم زجَّجَ موضعها , ثم أتى بها إلى البحر , فقال : اللهم إنك تعلم أني كنت تسَلَّفْتُ فلانا ألف دينار , فسألني كفيلا , فقلت : كفى بالله كفيلا , فرضي بك , وسألني شهيدا , فقلت : كفى بالله شهيدا , فرضي بك , وأَني جَهَدتُ أن أجد مركبا أبعث إليه الذي له , فلم أقدِر , وإني أستودِعُكَها , فرمى بها في البحر حتى ولجت فيه, ثم انصرف , وهو في ذلك يلتمس مركبا يخرج إلى بلده , فخرج الرجل الذي كان أسلفه ينظر لعل مركبا قد جاء بماله , فإذا بالخشبة التي فيها المال , فأخذها لأهله حطبا, فلما نشرها , وجد المال والصحيفة , ثم قَدِم الذي كان أسلفه , فأتى بالألف دينار , فقال : والله ما زلت جاهدا في طلب مركب لآتيك بمالك فما وجدت مركبا قبل الذي أتيت فيه , قال : هل كنت بعثت إلي بشيء , قال : أخبرك أني لم أجد مركبا قبل الذي جئت فيه , قال : فإن الله قد أدى عنك الذي بعثت في الخشبة , فانْصَرِفْ بالألف الدينار راشدا )

هذه قصة رجلين صالحين من بني إسرائيل , كانا يسكنان بلدا واحدا على ساحل البحر , فأراد أحدهما أن يسافر للتجارة , واحتاج إلى مبلغ من المال , فسأل الآخر أن يقرضه ألف دينار , على أن يسددها له في موعد محدد , فطلب منه الرجل إحضار شهود على هذا الدين , فقال له : كفى بالله شهيدا , فرضي بشهادة الله , ثم طلب منه إحضار كفيل يضمن له ماله في حال عجزه عن السداد , فقال له : كفى بالله كفيلا , فرضي بكفالة الله, مما يدل على إيمان صاحب الدين , وثقته بالله عز وجل , ثم سافر المدين لحاجته , ولما اقترب موعد السداد , أراد أن يرجع إلى بلده , ليقضي الدين في الموعد المحدد , ولكنه لم يجد سفينة تحمله إلى بلده , فتذكر وعده الذي وعده , وشهادةَ الله وكفالتَه لهذا الدين , ففكر في طريقة يوصل بها المال في موعده , فما كان منه إلا أن أخذ خشبة ثم حفرها , وحشى فيها الألف الدينار, وأرفق معها رسالة يبين فيها ما حصل له , ثم سوى موضع الحفرة , وأحكم إغلاقها , ورمى بها في عرض البحر , وهو واثق بالله , متوكل عليه , مطمئن أنه استودعها من لا تضيع عنده الودائع , ثم انصرف يبحث عن سفينة يرجع بها إلى بلده , وأما صاحب الدين , فقد خرج إلى شاطئ البحر في الموعد المحدد , ينتظر سفينة يقدُم فيها الرجل أو رسولا عنه يوصل إليه ماله , فلم يجد أحدا , ووجد خشبة قذفت بها الأمواج إلى الشاطئ , فأخذها لينتفع بها أهله في الحطب , ولما قطعها بالمنشار وجد المال الذي أرسله المدين له والرسالة المرفقة , ولما تيسرت للمدين العودة إلى بلده ,جاء بسرعة إلى صاحب الدين , ومعه ألف دينار أخرى , خوفا منه أن تكون الألف الأولى لم تصل إليه , فبدأ يبين عذره وأسباب تأخره عن الموعد , فأخبره الدائن بأن الله عز وجل الذي جعله الرجل شاهده وكفيله , قد أدى عنه دينه في موعده المحدد .

إن هذه القصة تدل على عظيم لطف الله وحفظه , وكفايته لعبده إذا توكل عليه وفوض الأمر إليه , وأثر التوكل على الله في قضاء الحاجات , فالذي يجب على الإنسان أن يحسن الظن بربه على الدوام , وفي جميع الأحوال , والله عز وجل عند ظن العبد به , فإن ظن به الخير كان الله له بكل خير أسرع , وإن ظن به غير ذلك فقد ظن بربه ظن السوء .

sadaldin

عدد الرسائل : 68
تاريخ التسجيل : 04/03/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

هل تشعر بضعف في أيمانك Empty رد: هل تشعر بضعف في أيمانك

مُساهمة من طرف luxury2002 في السبت مارس 07, 2009 8:28 pm

شكرا على التعليق sadaldin
luxury2002
luxury2002

عدد الرسائل : 559
العمر : 41
الموقع : www.zzrz.com
تاريخ التسجيل : 27/11/2008

http://www.zzrz.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى